الشحاحدة يتفقد المشاريع الزراعية والبيئية في المفرق

عمان1: قال وزير الزراعة المهندس ابراهيم شحاحدة ان 300 وحدة لتوزيع المياه تعمل بالطاقة تم توزيعها على عدد من الجمعيات الزراعية في المملكة بهدف تخفيف الكلف المالية عليها بما يساهم في رفع كفاءة تلك الجمعيات في مجال عملها لافتا الى ان المشروع سينتهي في شهر تموز القادم .
واضاف خلال لقائه مزارعي محافظة المفرق في مبنى غرفة التجارة ان وزارة الزراعة تبذل قصارى جهدها في سبيل المحافظة على القطاع الزراعي الذي يعد من ركائز الاقتصاد الوطني مشيرا الى انه ومن بداية العام عملت الحكومة على تخفيض اسعار فرق الوقود على المزارعين بنسبة 50 بالمئة والتي ستصل للصفر مع وصول الغاز المصري ماسينعكس ايجابا في تخفيف مدخلات والكلف التشغيلية للقطاع الزراعي.
واوضح انه سيتم دراسة رفع قيمة القروض المقدمة لغايات مشاريع الطاقة الشمسية بما يمكن المزارعين من استحداث مشاريع توفر عليهم الكلف المالية للطاقة الكهربائية. وبين شحاحدة انه تم انشاء مشروع وطني لمنتجات المبيدات الزراعية لافتا الى ان اي قرار يايقاف اي مبيد زراعي ناجم عن وجود متبقيات سمية يصب في مصلحة المزارعين .
وقال ان تم اتخاذ قرار باعفاء الرسوم على الصادرات الزراعية بما يحقق الفائدة للمزارعين والارتقاء بالقطاع الزراعي وانتاجيته موضحا انه وفي سبيل التخفيف على المزارعين فانه تم توقيف التحصيل على الرغم من ان قيمة تحصيل المبالغ بلغت 30 بالمئة ما يشير الى الجدية في التخفيف من السلبيات التي تطال القطاع الزراعي .
ولفت الى ان موضوع العمالة الوافدة يعد من المواضيع الحساسة نظرا للسلبيات التي طالته وان هناك ملفات في هذا السياق منظورة حاليا في هيئة مكافحة الفساد الامر الذي يتطلب العمل على اعادة النظر بكل المعايير بما يحقق تنظيم سوق العمل والعمالة الوافدة .
وفي قطاع الثروة الحيوانية اكد شحاحدة ان تم تخفيض اسعار الشعير على مربي الماشية الى جانب استغلال مبلغ من التعويضات البيئية لغايات توفير اللقاحات الخمس الضرورية للمواشي بكافة انواعها لافتا الى ان حركة تصدير الخراف والاغنام تسير بشكل طبيعي لعدد من الاسواق العربية والاقليمية.
واشار الى المشروع الذي يجري حاليا في محطة الخناصري و3 محطات اخرى لتحسين الاغنام العواسي واشراك المزارعين في المشروع موضحا انه سيتم دعم 33 جمعية في البادية الاردنية بالاغنام والاكباش .
وقال سيتم التحقق من الحيازات الحيوانية بما يكفل وصل الاعلاف لاصحاب الثروة الحيوانية والقضاء على الحيازات الوهمية لافتا الى انه سيصار الى التاكد من مصدر الاعلاف المعروضة في الاسواق للحد من تجارة الاعلاف بشكل غير قانون .
وعرض المزارعون خلال اللقاء الذي حضره نائب محافظ المفرق و مدراء الاقراض الزراعي والارشاد الزراعي والجمعية التعاونية ابرز التحديات والمعيقات التي تواجه القطاع الزراعي والمتمثلة بارتفاع اسعار الكهرباء وبند فرق اسعار المحروقات وتراكم الفواتير وتسوية هذه الامور مع شركة الكهرباء والعمالة الوافدة وتوفير المبيدات الزراعية والعلاجات البيطرية والحد من استيراد اللحوم وفتح اسواق جديدة للتصدير والغاء رسوم ساحات التصدير وتوفير البرادات المخصصة للخضار والفواكة المعدة للتصدير .
وتفقد الوزير مديريتي البيئة والزراعة في المفرق وزار مزرعة الفراولة والاشجار المثمرة في منطقة المنارة وتفقد اجراءات الشحن والتصدير للمواشي واحدى المزارع ضمن مشاريع الاقراض الزراعي و التي تعمل بالطاقة الشمسية في منطقة ام السرب واحد المزارعين المستفيدين من مشاريع وزارة الزراعة كما زار مزرعة ومسلخا نموذجيا في منطقة ام السرب .