شاهد .. بايدن يهين رئيس الولايات المتحدة : هلّا تخرس يا رجل

عمان1:اشتبك الرئيس الجمهوري دونالد ترامب وخصمه الديمقراطي جو بايدن، في المناظرة التي تحولت إلى فوضى، بسبب تبادل الإهانات بين الرجلين بكثرة، إلى درجة أن بايدن قال لترامب "اخرس"، في حين ردّ الرئيس الأمريكي بعبارات إهانات أخرى لبايدن. 
أجواء من التوتر: بعد أقلّ من 15 دقيقة على انطلاق المناظرة التي تابعها عشرات ملايين الأمريكيين عبر شاشات تلفزيوناتهم، صعّد بايدن (77 عاماً) من وتيرة هجومه على منافسه ترامب، قائلاً: "إنّ "كلّ ما يقوله حتى الآن كذب. أنا لست هنا لأبرهن أكاذيبه. الكلّ يعلم أنّه كذّاب".
في المقابل كان ترامب قد قاطع بايدن مراراً وتكراراً، وبلغ الأمر ببايدن حدّ مخاطبة الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتّحدة بالقول: "هلّا تخرس يا رجل!"، مضيفاً: "من الصعب أن يحظى المرء بفرصة لقول كلمة واحدة بوجود هذا المهرج، عفواً هذا الشخص".
كذلك وصف بايدن ترامب بأنه "أسوأ رئيس في تاريخ الولايات المتحدة"، وهاجم بايدن الرئيس الجمهوري أيضاً بسبب علاقته بنظيره الروسي، وقال: "أنا واجهت بوتين وجهاً لوجه، وأوضحت له أنّنا لن نقبل أيّاً من هذه الأمور"، متّهماً ترامب بأنّه "جرو بوتين. هو يرفض أن ينبس ببنت شفة عن المكافآت التي وضعت لقتل جنود أمريكيين" في أفغانستان.
المذيع كريس والاس، الذي كان يدير المناظرة، حاول بلا جدوى في بعض الأحيان السيطرة على المناظرة لكنه فشل، وتحدث المتنافسان في نفس الوقت وتبادلا الإهانات في مشاجرة سياسية مذهلة، جعلت من الصعب على أي من الرجلين توضيح وجهة نظره.
تبادل المرشّحان هذه النعوت على مرأى من عشرات ملايين الأمريكيين الذين تابعوا هذه المناظرة من على شاشات تلفزيوناتهم قبل 35 يوماً من الاستحقاق الرئاسي، وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية.
ترامب يهاجم بايدن: بدوره اتّهم ترامب منافسه الديمقراطي بالافتقار إلى الذكاء وبأنّه دمية في يد "اليسار الراديكالي"، وقال ترامب من على منصّة المناظرة في كليفلاند بولاية أوهايو مخاطباً نائب الرئيس السابق: "أنت لا تمتّ إلى الذكاء بصلة، جو.. 47 عاماً ولم تفعل شيئاً".
كذلك اعترض ترامب على استخدام بايدن كلمة "ذكي"، وقال ترامب: "أنت تخرجت إما الأخير أو الأخير في صفك الدراسي تقريباً. لا تستخدم كلمة ذكي أبداً معي. لا تستخدم هذه الكلمة مطلقاً"، بحسب وكالة رويترز. 
في نهاية المناظرة تعهّد بايدن بالاعتراف بنتيجة الانتخابات، في حين تهرّب ترامب من الإجابة عن السؤال.
بايدن قال "سأقبل" نتيجة الانتخابات، مضيفاً: "إذا لم يكن (الفائز) أنا، سأعترف بالنتيجة"، واعداً في الوقت نفسه بأنه إذا ما فاز بالانتخابات فسيكون "رئيساً للديمقراطيين وللجمهوريين" على حد سواء.
من جهته لم يجب ترامب عن هذا السؤال الختامي، مكرّراً القول إنّ الانتخابات ستشوبها عمليات تزوير واسعة النطاق وإنّ نتيجة الانتخابات قد لا تعرف "قبل أشهر".
ومنذ أسابيع لا ينفكّ ترامب يقول إنّ التصويت عبر البريد يمكن أن يزوّر نتيجة الانتخابات، لكنّه لم يدعم هذه المزاعم بأية أدلّة.
يُشار إلى أن بايدن تقدم بشكل مطرد على ترامب (74 عاماً) في استطلاعات الرأي على مستوى البلاد رغم أن استطلاعات الرأي في الولايات الحاسمة تظهر تقارب المنافسة.