كيم يتحدى كورونا ويمارس مهامه ويعقد التجمعات

عمان1:أجرت القوات الكورية الشمالية، تدريبات لسلاح المدفعية أمام مجلس الشعب الأعلى في العاصمة بيونغ يانغ، بحضور الزعيم كيم جونغ أون.

ونقلت وكالة يونهاب عن وسائل إعلام كورية شمالية قولها، إن التدريبات جرت بهدف التعرف على قوة البنادق الخفيفة والأسلحة الثقيلة والحكم على القدرات القتالية لقذائف المدفعية وتقديرها.

وأشارت إلى ان الزعيم كيم أثنى على قدرة الفيلق الذي تمكن من إصابة جميع الأهداف السرية بذخائر المدفعية وسجل درجات ممتازة، ومنحه الميداليات والشارات وغيرها.
وعبر كيم عن ارتياحه الكبير من نتائج التدريبات، متحدثا مرارا عن الرماية المدهشة في أثناء التدريبات.
وجاءت الأنشطة المعلنة للزعيم كيم بعد مرور حوالي 3 أسابيع من إشرافه على اختبار سلاح تكتيكي موجه، تم تطويره حديثا في يوم 21 آذار/مارس الماضي.

يشار إلى أن كوريا الشمالية أجرت سلسلة من اختبارات الأسلحة وتدريبات إطلاق المدفعية هذا العام بعد توقف دام أشهر. في آذار/مارس وحده، أجرت 4 اختبارات أسلحة رئيسية، بما في ذلك إطلاق مقذوفات قصيرة المدى في أواخر الشهر.